تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

حمايتك من الأشعة

building

أسعد الله أوقاتكم بكل خير وأهلاً وسهلاً بكم في الحلقة الخامسة عشر من بودكاست غذاء ودواء، الذي يأتيكم من الهيئة العامة للغذاء والدواء بالمملكة العربية السعودية. أحييكم أنا عبدالرحمن السلطان، وأهلاً وسهلاً بكم.
ما هي مصادر الأشعة وأنواعها؟ وهل هناك خطر من استخدامها؟ كيف تحمي نفسك من مخاطر الأشعة؟ كل هذا وأكثر سوف نتكلم عنه مع المهندس عبدالمجيد المنصور رئيس قسم التحقيق والمتابعة في الإدارة التنفيذية للصحة الإشعاعية في الهيئة العامة للغذاء والدواء.


بداية ماهي مصادر الأشعة؟

الأشعة لها مصادر واستخدامات عديدة، يوجد الإشعاع الطبيعي القادم من الشمس والصخور والتربة، وأيضاً الصناعي المستخدم في المحطات النووية، كذلك توجد الأشعة المستخدمة في المجال الطبي داخل المستشفيات لغرض التشخيص أو العلاج.


ما هي أنواع الأشعة المستخدمة في المجال الطبي؟ وهل هي آمنة؟

أحد أنواعها هي الأشعة السينية مثل الأشعة العامة والأشعة التنظيرية وأشعة تصوير الثدي والمقطعية والأسنان، والتي يجب عند استخدامها اتباع اشتراطات الحماية والسلامة الإشعاعية.

كذلك يوجد أنواع أخرى بإذن الله أكثر أمانًا، كأشعة الرنين المغناطيسي والموجات فوق الصوتية، ومن الأفضل دائمًا استخدامها إذا كانت تفي بالغرض بدلاً من الأشعة السينية؛ خصوصًا الموجات فوق الصوتية بالنسبة للنساء الحوامل حفاظًا على صحة الحامل والجنين.

بالنسبة لأجهزة الرنين المغناطيسي يجب التأكد قبل عملها من عدم وجود أجهزة طبية مزروعة في الجسم كمنظم ضربات القلب أو غيره أو أي معادن أخرى في الجسم.


إذا ما هي الاشتراطات والنصائح التي يجب أن يتبعها المريض لحماية نفسه من الأشعة السينية داخل قسم وغرفة الأشعة؟

لازم نعرف ان أقسام الأشعة تعتبر مناطق خاضعة للمراقبة، لكونها قد تحتوي على خطر إشعاعي، وينبغي على المتواجدين في هذه المنطقة الالتزام باشتراطات الحماية والسلامة الإشعاعية؛ لتوفير أقصى قدر من الحماية بإذن الله من مخاطر الأشعة؛ وكذلك ضمان عدم التعرض لأي أضرار ناتجة عنها لا سمح الله، من هذه الاشتراطات:

1. استشارة الطبيب المختص قبل عمل الأشعة والتأكد من حاجته لها بحيث يقوم بها للضرورة فقط.

2. أن تكون للأجزاء المستهدفة فقط، مع تزويد الطبيب بتقارير الأشعة السابقة التي قام المريض بعملها.

3. في أثناء عمل الأشعة يجب أن يحرص المريض على ارتداء السترة الواقية على الأعضاء المجاورة للعضو المراد تصويره، وكذلك الالتزام بكافة تعليمات أخصائي الأشعة لضمان الحصول على الصورة السليمة وعدم الاضطرار لإعادة عمل الأشعة مرة أخرى.

4. ألا يتواجد سوى المريض داخل غرفة الأشعة أثناء الجرعة الإشعاعية.

5. يجب أن يحرص المتواجدون في غرف الانتظار على تجنب الوقوف قريبًا من أبواب الأشعة، تفاديًا للحصول على أي كمية إشعاع غير مبررة.

6. وأخيراً عدم فتح الأبواب أو الاقتراب منها أثناء إضاءة لمبة التحذير، والتي تفيد بأن جهاز الأشعة يعمل الآن.


بشكل عام، هل هناك خطر من استخدام الأشعة السينية؟

الأشعة السينية لها فوائد عديدة، والجرعات القليلة منها بإذن الله قد لا تسبب خطر إذا تمت تحت إشراف طبي وبطلب من الطبيب المختص والأهم مع الالتزام بكافة متطلبات واشتراطات الحماية والسلامة سواءً أثناء الانتظار أو اثناء القيام بعملية الفحص الإشعاعية. كذلك ينبغي أخذ الحذر بصورة أكبر للأطفال، كونهم أكثر عرضة لمخاطر الأشعة عن طريق إعطائهم أقل جرعة إشعاعية ممكنة وللضرورة فقط.

 

كل الشكر والتقدير للمهندس عبدالمجيد المنصور رئيس قسم التحقيق والمتابعة في الإدارة التنفيذية للصحة الإشعاعية على هذه المعلومات القيمة. وأنتم أعزاءي المستمعين لمزيد من المعلومات عن الصحة الإشعاعية، أدعوكم لزيارة الموقع الإلكتروني للهيئة العامة للغذاء والدواء. أشكر لكم متابعتكم، وألتقيكم في الحلقة القادمة. إلى اللقاء.

هل ساعدك محتوى الصفحة للوصول للمطلوب؟