تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

سلامة الأغذية خارج المنزل

building

أسعد الله أوقاتكم بكل خير وحياكم الله في الحلقة السادسة عشر من بودكاست غذاء ودواء، الذي يأتيكم من الهيئة العامة للغذاء والدواء بالمملكة العربية السعودية.
دايم ما نفكر في سلامة الغذاء داخل المنزل، لكننا نحضر ونتناول الغذاء خارجه، لذا في هذه الحلقة سوف نتعرف على وسائل السلامة عند الأكل أو الطبخ خارج المنزل، لكي تحمي أنفسنا وأسرنا من مخاطر الأمراض التي تنتقل بواسطة الغذاء. كل هذا سوف نتعرف عليه اليوم مع ضيفي الاستاذ محمد الهذيل مدير إدارة تقييم المخاطر في الهيئة العامة للغذاء والدواء.

 

خل نبدأ بسؤال عام، كيف نحافظ على سلامة الغذاء؟
بشكل عام يمكن للأفراد تقليل الملوثات والحفاظ على الأغذية آمنة للاستهلاك من خلال اتباع ممارسات التداول السليمة. وهناك أربعة مبادئ أساسية للسلامة الغذائية. وهي: النظافة، الفصل، الطهي، والتبريد. والتي بدورها تساهم في الحد من مخاطر تلوث الأغذية.

طيب وش هي الأغذية سريعة الفساد؟
تعتبر اللحوم والدواجن والأسماك والألبان وكذلك الأغذية الجاهزة للأكل مثل السلطات سريعة الفساد. ويجب علينا تداولها وحفظها بالطرق الصحيحة.

طيب ممكن تفصل لنا وش هي الطرق الصحيحة؟
بشكل عام، وضع الأغذية المبردة في حافظات باردة تحتوي على ثلج أو مواد قابلة للتبريد، ويراعى في ذلك عدم تجاوز درجة الحرارة 5° م، وللمحافظة على درجة الحرارة كذلك ينصح بتقليل عدد مرات فتح حافظات الطعام.
وبالنسبة للأغذية الساخنة يجب الاحتفاظ بدرجة حرارتها ونقلها باستخدام حافظات خاصة لهذا الغرض.
وكذلك ينصح بفصل الأغذية النيئة عن الأغذية المطبوخة أثناء التبريد.
وبالنسبة للخضار والفاكهة ينصح قبل نقلها خارج المنزل، أن يتم غسلها جيداً بالماء للمساعدة على إزالة الأتربة والجراثيم ثم تجفيفها باستخدام مناشف نظيفة. بعد ذلك يتم حفظها في أوعية نظيفة أو عبوات خاصة والمحافظة عليها باردة.

إذا كان الأكل خارج المنزل، وش الطرق الصحيحة لحفظه؟
هناك أغذية حساسة البيض والدواجن واللحوم وكذلك الأسماك النيئة، يجب أن تحفظ معزولة ومغلقة بإحكام وبحافظة تبريد منفصلة عن الأغذية الجاهزة للأكل مثل الخضار والفاكهة والمشروبات، والتأكد من عدم وجود ثقوب أو تمزق في الأغلفة المستخدمة أو عبوات الحفظ لكل منتج لمنع تسرب السوائل إلى خارج العبوة.

خل ننتقل الآن لتحضير الأغذية وتناولها خارج المنزل، ما هي الممارسات الصحية لذلك؟
أهم الممارسات هي:
• استخدام أدوات وألواح تقطيع خاصة للدواجن واللحوم والأسماك ومختلفة عن المستخدمة للخضار والفاكهة والأغذية الأخرى الجاهزة للأكل، وذلك لتجنب التلوث الخلطي.
• بالإضافة إلى ذلك ينصح بغسل أغطية المعلبات قبل فتحها.
• والتأكد من غسل اليدين جيداً بالماء والصابون.
• واستخدام أدوات وأواني نظيفة لتحضير وطبخ الطعام.

خل ندخل في شيء مهم صراحة اللي هو شوي الطعام، تعرف هذي ممارسة دايم تصير خارج المنزل، وش نصائحك والإرشادات الواجب نتبعها في ذلك؟
1. التأكد من نظافة أدوات الشوي. والتأكد من إذابة اللحوم والدواجن والأسماك المجمدة قبل البدء بعملية الشواء.
2. انتظر احمرار فحم الشواء وظهور الرماد على سطحه (كدلالة على الاحتراق الكامل).
3. عند البدء بالشواء يتم تقليب اللحم بالتساوي للتأكد من تعرض جميع الأجزاء للحرارة.
4. التأكد من استواء الأجزاء الداخلية للطعام مع تجنب حرق الأجزاء الخارجية.
5. بعد الانتهاء من الشواء، ينصح إبعاد الطعام المشوي قبل وضع طعام جديد نيء على الشواية، لتجنب التلوث الخلطي.
6. يحفظ الطعام المشوي في حافظة نظيفة وخاصة للحفاظ على حرارته لحين تناوله.
7. وأخيراً يحرص على تبريد الطعام الزائد مباشرة، وعدم تركه بدون تبريد لمدة تزيد عن ساعتين في الاجواء المعتدلة وساعة في الاجواء الحارة.

شكراً لضيفنا الكريم الأستاذ محمد الهذيل مدير إدارة تقييم المخاطر بالهيئة العامة للغذاء والدواء على كريم ما قدم من معلومات عن سلامة الأغذية خارج المنزل. وأنتم أعزاءي المستمعين لمزيد من المعلومات عن هذا الموضوع، أدعوكم لزيارة الموقع الإلكتروني للهيئة العامة للغذاء والدواء. أستودعكم الله، وألقاكم في الحلقة القادمة. إلى اللقاء.

هل ساعدك محتوى الصفحة للوصول للمطلوب؟