Skip to main content

التسمم الغذائي

building

أسعد الله أوقاتكم بكل خير وأهلاً وسهلاً بكم في الحلقة الثانية من بودكاست غذاء ودواء، الذي يأتيكم من الهيئة العامة للغذاء والدواء بالمملكة العربية السعودية، أحييكم أنا عبدالرحمن السلطان واستضيف اليوم معي الأستاذ مازن بن سليمان الصغير رئيس قسم الاستقصاء الوبائي بالهيئة العامة للغذاء والدواء.أحيانًا نشوف أشخاص تعرضوا لتسمم غذائي، وبعضنا ما يعرف كيف يتصرف إذا أصابه هو أو أحد أقاربه للتسمم غذائي. اليوم بنتعرف على مسببات التسمم الغذائي وكيف تحمي نفسك والمحيطين بك.

أستاذ مازن خلنا نبدأ في البداية ونتعرف على التسمم الغذائي.

التسمم الغذائي باختصار هو عبارة عن تناول اكل ملوث والتي تسببها الميكروبات والمواد الكيميائية الضارة، وتتسبب بأعراض التسمم الغذائي للشخص المصاب، وأكثر المسببات هي البكتريا والفيروسات. علماً أن سنويا يتعرض آلاف الأشخاص في السعودية للتسمم الغذائي.

 

طيب كيف يعرف الشخص أنه تعرض لتسمم غذائي بشكل أوضح وما هي الأعراض؟

اعراض التسمم تعتمد على المسبب قد تكون من خفيفة الى شديدة ولكن هي بالعادة عبارة عن ألم في البطن وغثيان وقيء وإسهال وحرارة وربما الجفاف.

لكن الأطفال والحوامل وكبار السن والأشخاص الذين يعانون من ضعف في الجهاز المناعي هم أكثر عرضة للإصابة بالتسمم الغذائي والاعراض تكون أكثر حدة معهم.

 

في المستشفى. كيف يتأكد الطبيب المعالج إذا كان عند الشخص تسمم غذائيا أو لا؟

الطبيب في تشخيصه للإصابة بالتسمم الغذائي يعتمد على طبيعة الأعراض الظاهرة على المريض ومدتها الزمنية بالإضافة الى نوع الغذاء المستهلك.

يتم تأكيد أكثر عن طريق إجراءات وفحوصات معينة للمريض أو العينات التي تؤخذ منه، وهي الفحوصات المخبرية للدم، ويمكن أن يلجأ إلى الزراعة المخبرية لعينات البراز أو المسحات الشرجية أو القيء لتحديد الميكروب الممرض ويسمى بالعامل المُسبب للتسمم الغذائي. بالإضافة إلى الفحص المخبري الروتيني لعينات البراز.

 

طيب بالنسبة للعلاج أو أثناء حدوث التسمم الغذائي. ماهي الإجراءات اللي يتخذها الشخص؟

غالب الأشخاص الذين يعانون من تسمم غذائي تتحسن حالتهم من تلقاء نفسها، ولكن من المهم تعويض النقص في السوائل والاملاح الذي يحصل نتيجة التسمم الغذائي لتجنب حدوث الجفاف، بالإضافة إلى الراحة، وأيضا يفضل تناول الوجبات الخفيفة بدل من الوجبات الثقيلة إلى ان تهدأ المعدة والأمعاء من الأعراض.

وفي حال كانت الاعراض شديدة لابد من علاجها في المستشفى مثلا عند تجاوز درجة الحرارة 38 درجة مئوية، أو عند خروج دم مع البراز او التقيؤ بشكل مستمر لفترة طويلة أكثر من ثلاث أيام، او عند ظهور اعراض الجفاف كعدم التبول او جفاف الفم او الحلق او الشعور بالدوخة عند الوقوف أو استمرار الإسهال لأكثر من 3 أيام. وعند الذهاب للمستشفى وتمكن الطبيب من تحديد نوع المسبب للتسمم وشدة الأعراض قد يتخذ الطبيب الإجراءات التالية: تعويض السوائل المفقودة بالسوائل الوريدية وخاصة للأطفال وكبار السن المُصابين بالتسمم الغذائي الحاد. إعطاء المضاد الحيوي المناسب لمعالجة المسبب للتسمم في حال أن المسبب هو البكتيريا.

 

طيب أستاذ مازن. نسمع غالباً بالتلوث الخلطي. هل هو أحد مسببات التسمم؟

التلوث الخلطي نعم هو أحد مسببات التسمم ويعتبر جزء كبير من مسببات التسمم.  فالتلوث الخلطي هو انتقال الملوثات (مثل البكتيريا أو الفيروسات) من أغذية وأدوات وأسطح ملوثة إلى غذاء غير ملوث.

 

طيب ماهي مصادر هذا التلوث الخلطي؟

مصادر التلوث الخلطي كثيره جدا ولكن نختصر اللي معروف دائماً: الذين هم العاملون الذين يحضرون الطعام، والأغذية الخام غير المطهية، والحشرات والقوارض تعتبر نواقل للمسببات من أغذية ملوثة إلى غذاء غير ملوث، بالإضافة إلى استخدام الماء الملوث، والأدوات الملوثة. هي أهم مصادر التلوث الخلطي.

 

هذه المصادر. كيف يحدث التلوث الخلطي إذاً؟

التلوث الخلطي يحدث بعدة طرق أولها ملامسة الأغذية نيئة لأغذية جاهزة للأكل مثل ملامسة اللحوم النيئة مع السلطات وهذه دائماً تحصل خاصةً عند تحضير الأطعمة وأحياناً عند التناول. أيضاً ملامسة أغذية نيئة لبعضها مثل: (اللحوم النيئة مع الأسماك النيئة)، بالإضافة وصول سائل من غذاء نيئ إلى آخر جاهز للأكل مثل السلطات، تحضير وإعداد الطعام على أسطح ملوثة، عدم غسل الأيدي هذه من أهم أسباب حدوث التلوث الخلطي خاصةً عند تحضير الطعام، استخدام نفس الأدوات والأسطح لتحضير النيئ والجاهز للأكل، عدم التأكد من تشطيف الأدوات جيداً بعد غسلها، قد يسبب تلوث خلطي.

 

جميل. تكلمنا عن التسمم الغذائي والتلوث الخلطي طيب كيف نقدر نتفادى حدوثهم.

هناك عدة خطوات لصنع الطعام من المزرعة وحتى وصوله للمائدة، ولكن لطرق الوقاية من التسمم الغذائي:

  • غسل اليدين جيداً قبل وبعد تحضير الطعام.
  • تنظيف الأواني والأدوات جيداً مثل السكاكين وأجهزة فرم اللحم وغيرها بالشكل الصحيح.
  • الترتيب الصحيح سواء كان في الثلاجة. بحيث وضع الأغذية الجاهزة للأكل في الأعلى والأغذية النيئة في الأسفل.
  • بالإضافة عند التسوق عدم خلط الأغذية النيئة مع باقي الأطعمة.
  • عدم استخدام الأدوات الغير آمنة والمشقوقة والمكسورة.
  • اطبخ بدرجة حرارة آمنة بحيث لا تقل عن 62 درجة مئوية فأعلى على حسب نوع الطعام.
  • استهلاك الطعام يجب أن يكون خلال ساعتين من بعد التحضير، وفي حال عدم استهلاكه وضعه في الثلاجة.
  • تذويب الثلج بشكل سليم إما بوضعه في الثلاجة. أو عن طريق استخدام المايكروويف المخصص لذلك.
  • التخلص من الطعام المخزن بشكل غير سليم حتى وان كان ذو رائحة زكية وشكله سليم والظاهر جميل، لا يستهلك إذا كان بشكل غير سليم.

 

شكرا أخوي مازن الصغير رئيس قسم الاستقصاء الوبائي بالهيئة العامة للغذاء والدواء على هذه المعلومات القيمة، وأنتم أعزائي المستمعين أدعوكم لزيارة ركن المستهلك بالموقع الإلكتروني للهيئة العامة للغذاء والدواء لمزيد من المعلومات عن التسمم الغذائي وغيره والتواصل معنا عبر مركز الاتصال الموحد للهيئة 19999. شكرا لكم وألتقيكم في الحلقة القادمة.​​​​

Has the page content helped you?